أسباب اكتئاب ما بعد الولادة.. أبرزها تأثير الهرمونات وتغير نمط حياة المرأة

صحافة الجديد

منوعات شاهد : أسباب اكتئاب ما بعد الولادة.. أبرزها تأثير الهرمونات وتغير نمط حياة المرأة الجمعة 2022/11/25 الساعة 10:54 ص -منوعات صحة تعد فترة الحمل وما بعد الولادة من أكثر الفترات الصعبة على المرأة سواء جسدي ا أو نفسي ا فتعرضها للتغيرات الهرمونية يسبب لها اكتئاب ما بعد الولادة.

أسباب اكتئاب ما بعد الولادة أبرزها تأثير الهرمونات وتغير نمط حياة المرأة


صحة

تعد فترة الحمل وما بعد الولادة من أكثر الفترات الصعبة، على المرأة سواء جسديًا أو نفسيًا، فتعرضها للتغيرات الهرمونية يسبب لها اكتئاب ما بعد الولادة، لكنه ليس بسبب التغيرات الهرمونية فقط لكن بفضل العوامل الأخرى، منها تغير نمط حياتها، تلك الأسباب هي نفسها التي تسبب للكثيرات اكتئاب ما بعد الولادة، بجانب اعتقادها أن تلك الفترة ستمر سريعًا وتكتشف أن هناك أرق يلازمها طوال فترة الرضاعة وتربية الصغير.

أسباب اكتئاب ما بعد الولادة

بالنسبة لأسباب اكتئاب ما بعد الولادة قال الدكتور عمرو خضير، أستاذ أمراض النساء والتوليد، في برنامج «الحكيم في بيتك» على «CBC»: «في كثيرات بيحسوا أن جسمهم بدأ شكله يتغير أثناء الحمل وتفتكر أن بعد الولادة الأمور هترجع لطبيعتها، لكن تكتشف أن في ترهلات ووزن زائد دا أحد الاسباب، بالإضافة إلى حاجه مهمة جدا أن طريقة الحياة اللي بتعيشها بتأثر فيها بالسلب نتيجة إنها بتكون متعودة تخرج وتتفسح وتروح وتيجي وهي حامل الموضوع، دا قليل وفاكرة أن بعد الولادة أن خلاص كدا ارتاحت، تكتشف أن الوضع زاد اكتر من ما كانت حامل».

تربية الصغير وتغير نمط حياة الأم، هي أهم الأسباب التي تعرضها لاكتئاب ما بعد الولادة، وفق «خضير»: «بتفضل شيلاه طول الوقت زي ما هي حامل بجانب إنها بتغير له ويعيط وترضعه ويصحى في نص الليل ومش عارفه تنام بتلاقي بعد ما كانت منطلقة في الحياة متصورة أن دي فترة بسيطة لكنها قد تطول»، وهناك أسباب أخرى منها الاستعداد الوراثي للأم أو تعرضها لاكتئاب ما قبل الولادة مما يؤثر عليها فيما بعد.

مدة اكتئاب ما بعد الولادة وأعراضه

يظهر اكتئاب ما بعد الولادة عند الأم في عدة أشكال، منها أن يكون مزاجها العام ليس جيدًا، تعرضها للعصبية من أقل المواقف، الأرق وشدة الغضب، وفي بعض الأحيان يكون بينها وبين الصغير فجوة ولا تطيق الاقتراب منه، وشعورها أن الطفل هو ما وصلها لتلك المرحلة.

بالنسبة لمدة اكتئاب ما بعد الولادة فهو يصيب الأم من بداية الأسبوع الأول حتى نهاية أول 3 شهور بعد الولادة، وينصح الأطباء الأمهات في تلك الفترة، بالنوم جيدًا في الفترة التي ينام فيها طفلها حتى لا تصاب بالأرق، وفق أستاذ أمراض النساء والتوليد: «ديما بننصح السيدات لما طفلك ينام حاولي ترتاحي شوية عشان لما يصحى تاني تبقي إنتي خدتي جزء من الراحة، ونقطة تانيه مهمة اللي هتعودي عليه طفلك وهو في بطنك ممكن يستمر عليه فيما بعد الولادة بمعني وإنتي حامل نامي بدري هتلاقي الطفل شوية بينام بدري» بالنسبة للسيدات اللاتي يعانين من الأرق ولا يشترط أن يكون اكتئاب ما بعد الولادة.

التفاصيل من المصدر - اضغط هنا

كما تَجْدَرُ الأشارة بأن الموضوع الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على صحافة الجديد وقد قام فريق التحرير بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر او الموضوع من مصدره الاساسي.

في الموقع اليوم